ممثلاً عن رئيس الوزراء وزير الصحة يفتتح مؤتمر إدارة الأزمات والكوارث الصحية في غزة

غزة- افتتح وزير الصحة، جواد عواد، ممثلاً عن رئيس الوزراء د. رامي الحمدالله، مساء اليوم الجمعة، فعاليات مؤتمر كلية الطب السابع في الجامعة الإسلامية، غرب مدينة غزة، الذي ينظم بعنوان"إدارة الأزمات والكوارث الصحية في قطاع غزة".

ونقل وزير الصحة تحيات رئيس الوزراء، رامي الحمد الله وتمنياته لفعاليات المؤتمر بالخروج بتوصيات ونتائج تساهم في صياغة القرار والخطط ذات العلاقة مما يعزز من صمود أبناء شعبنا في كافة اماكن تواجده على أرضه ووطنه.

وأشار إلى أن هذه المناسبة تختلط معها ذكرى وطنية عظيمة ونحن نحيي ذكرى استشهاد الشهيد القائد ياسر عرفات، ذلك الرمز الذي غرس فينا معاني كبيرة من العطاء والفداء والتضحية لما قدمه لأجل قضيتنا العادلة في كافة المحافل الدولية لحشد المناصرين لحقوق شعبنا العادلة، وأننا أمام حدث وطني كبير يتجلى في ترسيخ معاني الوحدة الوطنية بأبها صورها لتتعانق جنين مع رفح، مضيفاً"جئنا اليوم تأكيداً وعملاً بتوجيهات واضحة وصريحة من الرئيس محمود عباس وتوجيهات رئيس الوزراء، رامي الحمد الله بحتمية تعزيز الوحدة الوطنية وأن الإنسان هو على رأس الأولويات".

وعبر عن تأكيد الحكومة على حماية الوحدة الوطنية لسحب الذرائع من الاحتلال الإسرائيلي بإنهاء الحصار عن قطاع غزة وضمان حرية الحركة، مشيراً إلى أهمية دراسة واقع الأزمات في قطاع غزة وأهمية مخرجات المؤتمر، التي ستكون محور عمل الحكومة ووزارة الصحة في صياغة مشاريعها وخططها المستقبلية لتعزيز النظام الصحي الوطني، من خلال دراسة الظروف الصعبة التي مرت على قطاع غزة من ثلاثة حروب طالت المراكز والمؤسسات الصحية.

وداعا عواد، إلى العمل بتطوير خطوط متوازية في محافظات الوطن وصولاً إلى نظام صحي موحد، لافتاً إلى أهمية وجود مراكز لتأهيل جرحى الحرب واعادة دمجهم في المجتمع.

وتحدث على حرص الوزارة التخفيف عن مرضانا في غزة، من خلال إصدار التحويلات الطبية وتسيير قوافل الأدوية من مستودعاتها في نابلس إلى غزة، حيث وصلت بالأمس قافلة من الأدوية والمستلزمات الطبية.


شارك معانا

الرجاء الانتظار ...