طالب المنظمات الصحية التدخل لإنقاذ حياة الأسرى وزير الصحة : قرار بإدانة إسرائيل وممارساتها ضد القطاع الصحي الفلسطيني

جنيف – أعلن وزير الصحة د. جواد عواد عن تبني 98 دولة لقرار يدين دولة الإحتلال الإسرائيلي في ومارساتها ضد القطاع الصحي الفلسطيني وذلك خلال إجتماع منظمة الصحة العالمية في دورتها السبعين بجنيف.
 و أكد وزير الصحة بأن الوفد الفلسطيني قام بتقديم مشروع قرار يدين إسرائل في ممارساتها ضد القطاع الصحى الفلسطيني، حيث صوتت 98 دولة لصالح القرار فيما تحفظت 21 دولة، بالإضافة الى تصويت 7 دول ضد القرار.
 وقدم الوزير عواد خلال مداخلته شرحا مفصلا عن الوضع الصحي في دولة فلسطين مشددا على أن الإحتلال الإسرائيلي هو المشكلة الرئيسة التي تعيق تقدم النظام الصحي الفلسطيني بالشكل المطلوب.
 وشدد الوزير عواد على أن ممارسات دولة الإحتلال ومايتبع ذلك من حصار وإغلاق وتقطيع للوطن من خلال الحواجز العسكرية إضافة الى التأثير المباشر لجدار الضم والتوسع في إعاقة حركة المواطنين والمرضى ناهيك عن غطرسة وإعتداءات المستوطنين على المواطنين العزل في كافة مناطق فلسطين بمافيها القدس الشرقية، كل ذلك يرجع بالتأثير السلبي على الصحة الجسدية والنفسية للأطفال والنساء والشيوخ وكافة المواطنين.
 كما قدم وزير الصحة شرحا مفصلا عن الأوضاع المأساوية التي يعيشها أسرنا البواسل في سجون الإحتلال، مطالبا منظمة الصحة العالمية والمنظمات الصحية الدولية والمجتمع الدولي بالتدخل الفوري والضغط على حكومة الإحتلال لإنهاء معاناتهم وتحقيق مطالبهم العادلة، ومعاملتهم وفق المعاهدات والمواثيق الدولية، وإتفاقية جنيف الرابعة، إضافة الى إنهاء سياسة الإعتقال الإداري، والتغذية القسرية، ومنحهم حقوقهم في العلاج وتحسين أوضاعهم الصحية.
 وضم وفد دولة فلسطين في إجتماع منظمة الصحة العالمية بجنيف في دورتها السبعين الى جانب وزير الصحة د. جواد عواد، وكيل وزارة الصحة د. أسعد الرملاوي، وسفير دولة فلسطين في جنيف د. إبراهيم خريشة، وسكرتير السفارة رياض عواجة.

شارك معانا

الرجاء الانتظار ...